أمانة منطقة الرياض تبدأ تنفيذ المرحلة الأولى من مبادرة “منظمات الدخول الذكية” على طريق الملك فهد باستخدام تقنية التنظيم الآلي (Ramp Metering)

بدأت أمانة منطقة الرياض بتنفيذ المرحلة الأولى من مبادرة “منظمات الدخول الذكية على طريق الملك فهد”، باستخدام تقنية التنظيم الآلي (Ramp Metering) في المنطقة الواقعة ما بين تقاطعه مع طريقي الملك عبدالله ومكة المكرمة، وذلك ضمن جهود الأمانة للتحول نحو المدينة الذكية تماشيًا مع مستهدفات رؤية المملكة 2030.

وترتكز مبادرة “منظمات الدخول” على الاستفادة من أحدث التقنيات في تنظيم حركة المركبات من مسار الخدمة إلى المسار الرئيسي، وتحقيق الكفاءة في انسيابية التنقل من خلال ابتكار تصاميم مرورية ذات جودة عالية تراعي جوانب السلامة وتحرص على تحسين تجربة مستخدمي الطريق.

وتهدف المبادرة إلى تحسين المشهد الحضري لمدينة الرياض، وتقليل أزمنة الرحلات داخل المدينة، إضافة إلى مساهمتها في تحسين سلوك مستخدمي الطريق وزيادة وعيهم، ورفع مستوى السلامة المرورية، وزيادة كفاءة شبكة الطرق، وتقليل نسبة الانبعاثات الضارة.

وتأتي المبادرة في سياق اهتمام أمانة الرياض بتحسين المشهد الحضري للمدينة، والارتقاء بكفاءة الطرق وتحقيق انسيابية أكبر في حركتها، حيث تسعى إلى التكامل فيما بين مبادراتها المتنوعة الهادفة إلى تعزيز تنافسية المدينة على المستوى الدولي، وتوظيف المنجزات التقنية المتطورة لخدمة السكّان والزوار.

وتحرص أمانة منطقة الرياض على تعزيز شراكاتها مع مختلف الجهات الحكوميّة لتحسين جودة الخدمات المقدمة للسكّان، حيث تعد مبادرة “منظمات الدخول على طريق الملك فهد” نموذجاً للشراكة الفاعلة فيما بينها وبين الإدارة العامة للمرور، وامتدادًا لمختلف الشراكات الناجحة والهادفة إلى تحقيق تطلعات السكّان في مدينتهم.