أمين عام هيئة تنمية الصادرات السعودية : المملكة نجحت برفع صادراتها غير النفطية إلى 220 مليار ريال خلال العام الماضي بنسبة نمو يزيد عن 14%

توقع أمين عام هيئة تنمية الصادرات السعودية صالح السلمي، أن تحقق المملكة 220 مليار ريال من الصادرات غير النفطية، خلال العام 2018 المرتقب أن تصدر بياناته المحدثة خلال أيام، بنمو يزيد على 14% مقارنة مع حجم هذا النوع من الصادرات في العام السابق له.

وقال السلمي في مقابلة مع “العربية” إن مشاركة الهيئة ونحو 53 شركة سعودية في معرض “غلف فود” للأغذية بدبي، تستهدف تعزيز الشراكات وزيادة حجم الصادرات السعودية غير النفطية، عبر المشاركة الفاعلة في هذا المعرض الذي بات منصة عالمية، لصناعة الأغذية.

وقال السلمي إن هيئة تنمية الصادرات السعودية باشرت أعمالها في العام 2013 بهدف تنمية الصادرات غير النفطية وصادرات الخدمات والسلع أو إعادة التصدير، مؤكدا أن الهيئة تستهدف صادرات غذائية بقيمة 12 مليار ريال نهاية العام 2018.

وأشار إلى استهداف الصادرات السعودية إلى حولي 48 سوقاً، ونقوم بمراجعة الأسواق بشكل سنوي لقياس مستهدفاتنا وتحقيق المزيد من التوسع في الصادرات السعودية، ورفع حصتنا في أسواق المنطقة.

وتستهدف الهيئة بحسب السلمي 10 قطاعات صناعية بالتصدير، كما تستهدف ما يقارب 48 سوقًا خارجيا، وحددت 5 قطاعات خدمية مستهدفة بالتصدير لما يقارب 32 سوقاً، وتم العمل على إعادة التصدير إلى 24 سوقا مجاورة.

كما أشار إلى مستهدفات رؤية السعودية 2030 بزيادة مساهمة #الصادرات النفطية من 16% في سنة الأساس إلى 50% بحلول العام 2030.

وتحدث عن مستهدفات استراتيجية #الصناعة الوطنية السعودية التي عززت الاتفاق على 10 قطاعات مستهدفة بالنمو وبدأنا نلمس نتائج هذه الصادرات وارتفعت الصادرات غير النفطية من 193 مليار ريال في العام 2017 إلى 220 مليار ريال في العام الماضي.

وأوضح السلمي، أن الصادرات السعودية غير النفطية خلال الأعوام الأخيرة شهدت نموا ملموسا؛ ووصل النمو في عام 2017 إلى 8%، وإلى 14% في 2018، والتي تعتبر من أعلى نسب نمو الصادرات مقارنة بدول مجموعة العشرين الأكبر اقتصاديا.