السعودية للكهرباء: نستثمر مبالغ طائلة لحماية البيئة .. ومشاريعنا ستوفر 60 مليون برميل نفط سنويا

أكدت الشركة السعودية للكهرباء، أنها تسعى في كل أعمالها إلى تبني خيارات الطاقة النظيفة وخفض الانبعاثات الكربونية للحفاظ على البيئة. مشيرة إلى أنها تستثمر مبالغ طائلة للتحكم بالانبعاثات الملوثة للهواء والضارة بالبيئة من خلال استخدام أحدث التقنيات وأجهزة الإحراق المطورة.

وأوضحت أن رؤيتها البيئية “الريادة في مجال حماية البيئة على مستوى المملكة” تتواكب مع رؤية المملكة 2030 وتدعم توجهات الدولة لتنويع الاقتصاد الوطني من خلال تقليل الاعتماد على النفط والمحافظة على البيئة.

وأشارت إلى أنها تسعى، عبر برنامجها للتحول الاستراتيجي المتسارع إلى تحقيق الريادة في مجال حماية البيئة على مستوى المملكة من خلال سياستها البيئية المحدثة في 2019 التي تناولت تعزيز الاعتماد على مصادر الطاقة النظيفة والاستخدام الأمثل للموارد وإعادة الاستخدام والتدوير واتخاذ تدابير التقليل من النفايات وغيرها.

وبينت أنها تستثمر مبالغ طائلة للتحكم في الانبعاثات مثل استخدام أجهزة الإحراق المطورة التي تخفض انبعاثات أكاسيد النيتروجين والمرسبات الإليكتروستاتيكية وتقنية (Seawater FGD) الحديثة للحد من انبعاث غازات أكاسيد الكبريت الملوثة للهواء.

وأفادت أنها تنفذ مشروعات لرفع قدرات التوليد من الدورة المركبة بـ 4.2 جيجاوات في مشاريع محطات توليد القصيم وضباء وحائل والثالثة عشر والرابعة عشر وعد الشمال وطيبة وشمال القصيم وستؤدي هذه المشروعات إلى توفير 60 مليون برميل من النفط في العام وتخفيض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بحوالي 25.8 مليون طن في العام.

وبينت أنها والشركة السعودية لشراء الطاقة تعملان من قرب منذ الإعلان عن رؤية المملكة 2030 مع الجهات المعنية في وزارة الطاقة والثروة المعدنية لتطوير خططها ومبادراتها لتنفيذ مشاريع للطاقة المتجددة بقدرة 27.3 جيجاوات خلال السنوات الخمس المقبلة.

الاقتصادية