تفاصيل مشروع بناء 100 مدرسة عالمية بمناطق المملكة

عرض رئيس اللجنة الوطنية للتعليم العالمي والدولي بمجلس الغرف السعودية، الدكتور “منصور الخنيزان”، وعدد من أعضاء اللجنة، المبادرة التي تقوم عليها اللجنة لبناء 100 مدرسة عالمية بالمملكة، والتي تم الإعلان عنها بداية فبراير الجاري، وذلك خلال لقاء مع الأمين العام لمجلس الغرف السعودية الدكتور “سعود المشاري”.

ويتم تنفيذ المشروع من خلال تحالف يضم 3 قطاعات خاصة في مجالات التعليم والعقار والتمويل، وذلك لبناء سلسلة مشروعات مدارس عالمية نموذجية صغيرة، ومتوسطة، بمختلف مناطق المملكة.

وسيتم تنفيذ المدارس على مرحلتين تشمل المرحلة الأولى بناء 50 مدرسة في مدن الرياض وجدة والدمام، خلال العام الجاري لتكتمل بنهاية عام 2019م، وتستوعب 100 ألف طالب وطالبة.

وسيبدأ تنفيذ المرحلة الثانية ببناء 50 مدرسة أخرى في المناطق ذات الكثافة السكانية، وتحدد وفقًا للاحتياج، والطلب، وتستهدف مناطق شمال وجنوب المملكة، والتوسع في المدن الرئيسة.

وصرح القائمون على المشروع أنه من المتوقع أن يحل مشكلة 3000 مدرسة صغيرة ومتوسطة مهددة بالإغلاق، فضلا عن توفر فرص وظيفية لحوالي 10 آلاف معلم ومعلمة.

وتتراوح تكلفة المبنى الواحد ما بين 20 إلى 40 مليون ريال تشمل الأرض والبناء والتجهيزات.

وذكرت اللجنة أنه حسب المؤشرات فإن المستثمر سيقوم باسترجاع رأسماله من الايجار في فترة تتراوح ما بين 5 إلى 7 سنوات.

وقد تم توقيع اتفاقية التحالف مؤخرًا، بين كل من وليد بن عبدالله بن سعيدان الرئيس التنفيذي لشركة عبدالله بن محمد بن سعيدان وأولاده، عن الشركات العقارية، ويحيى السليمان الرئيس التفيذي للمدارس السعودية الأمريكية الذي وقع عن عدد من المدارس العالمية والدولية، وبموجب الاتفاقية، سيتم توفير الأراضي، والتمويل، لإنشاء 50 مدرسة نموذجية متوسطة، وصغيرة، يتوفر فيها الاشتراطات الأساسية، والدولية، على أن تقدم خدماتها في الأحياء ذات الكثافة السكانية، وبأسعار مناسبة.

أرقام