شركة الاتصالات السعودية تعتزم إنشاء برنامج صكوك دولية بقيمة 5 مليارات دولار

أعلنت شركة الاتصالات السعودية عزمها إنشاء برنامج صكوك دولية بمبلغ إجمالي لا يتجاوز 5 مليارات دولار (18.75 مليار دولار) وطرح صكوك بموجبه مباشرة أو من خلال منشأة ذات غرض خاص تؤسس خارج المملكة العربية السعودية لهذا الغرض.

وأضافت الشركة في بيان لها على “تداول”، أنه صدرت موافقة مجلس إدارة الشركة بتاريخ 20 مارس 2019 على الرفع بالتوصية للجمعية العامة غير العادية (والتي سيتم تحديد تاريخ انعقادها في وقت لاحق) للموافقة على تأسيس البرنامج والطرح بموجبه، بناء على النظام الأساسي للشركة، إضافة إلى الحصول على موافقة الجهات الرسمية.

وبينت أنه سيتم إصدار الصكوك في جزء أو عدة أجزاء وعلى مرحلة أو عدة مراحل أو من خلال سلسلة من الإصدارات وطرحها طرحاً عاماً أو خاصاً، مشيرة إلى أنه سيتم تحديد قيمة كل إصدار في وقت لاحق بناءً على ظروف السوق.

وقالت إن برنامج الصكوك الدولية يأتي لأغراض الشركة التجارية العامة، مبينة أنها تهدف إلى دعم تنفيذ استراتيجية الشركة وخططها المستقبلية وإلى تنويع مصادر التمويل والاستفادة من مميزات وخصائص الصكوك الدولية والتي تتمثل في السيولة العالية والأسعار التنافسية وتنوع قاعدة المستثمرين بالإضافة إلى رفع قدرة الشركة المالية وتعزيز تواجدها في سوق الدين الدولي.

وأكدت أن هذا الإعلان لا يشكل دعوة أو عرضاً لشراء أو تملك أو الاكتتاب في أي أوراق مالية، مبينة أنها ستقوم بالإعلان عن أي تطورات جوهرية أخرى في حينه.