“صدارة” توقع اتفاقيات إمداد طويلة الأجل مع المجموعة السعودية للتطوير والابتكار (SADIG) وشركة (ILCO) الألمانية في مجمع بلاسكيم

وقعت شركة صدارة للكيميائيات “صدارة” اليوم مع الائتلاف السعودي الألماني الذي يتكون من المجموعة السعودية للتطوير والابتكار (SADIG) وشركة (ILCO) الألمانية، اتفاقيات طويلة الأجل، توفر من خلالها صدارة المواد الكيماوية الخام للمرفق المستقبلي لتصنيع الكيماويات التابع لشركة (صادق – إلكو) في مجمع الصناعات الكيميائية والتحويلية “بلاسكيم” في مدينة الجبيل الصناعية، وتأتي هذه الاتفاقية -التي تمتد لمدة 20 عاماً- على إثر اتفاقية مبدئية تم توقيعها سابقا بين الشركتين.

ووقع الاتفاقيات الجديدة الرئيس التنفيذي لشركة صدارة للكيميائيات الدكتور فيصل الفقير، والعضو المنتدب للمجموعة السعودية للتطوير والابتكار (SADIG) المهندس أحمد العبيد، والمدير التنفيذي الفني في شركة (ILCO) الألمانية الدكتور كورفين فولكهولتس، وذلك في مجمع صدارة للأعمال في مدينة الجبيل الصناعية.

ووفقاً لبنود الاتفاقيات سيتم تزويد المشروع الجديد الذي يقع في مجمع الصناعات الكيميائية والتحويلية “بلاسكيم” بمادتي الإثيلين أوكسايد والبروبلين أوكسايد من مجمع صدارة عبر خطوط أنابيب تقوم صدارة بإنشائها حالياً، وستقوم الشركة باستخدام هذه المنتجات كلقيم خام لتصنيع مجموعة من الكيميائيات المتخصصة، وسيعزّز هذا التوجه من القدرة على تصنيع سلع استهلاكية في مجالات عديدة بما فيها المنظفات، وتعويم المعادن، وسوائل تشغيل المعادن، ومواد التشحيم الصناعية، والمضافات البلاستيكية، والعديد من التطبيقات الصناعية الأخرى.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة صدارة للكيميائيات :”مع توفر مجموعة منتجات صدارة المتميزة في الأسواق المحلية والإقليمية والعالمية إلى جانب وجود المحفزات التنافسية المتوفرة محلياً، يمكننا أن نؤكد للمستثمرين بأن المملكة هي بالتأكيد وجهة جذابة لفرص تصنيعية متميزة يمكن أن تحمل بكل فخر علامة “صنع في السعودية”.

وأوضح الدكتور الفقير أن المواد الكيميائية المتخصصة التي ستنتجها شركة (صادق – إلكو) ستحل -محلياً- محل الواردات، وستشجع على تطوير صناعات تحويلية متخصصة جديدة، معرباً عن سعادته بأن تكون شركة (صادق – إلكو) في قائمة المستثمرين في مجمع الصناعات الكيميائية والتحويلية “بلاسكيم”، وأن تزيد المكاسب جراء جهود صدارة الرامية إلى جذب الاستثمارات في الصناعات التحويلية المحلية، على الرغم من التحديات وخاصة في ظل جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، مشيراً إلى أن صدارة أثبتت أن استثمارها في خطوط أنابيب الإثيلين أوكسايد والبروبلين أوكسايد، والتزامها تجاه دعم مجمع الصناعات الكيميائية والتحويلية “بلاسكيم” حقق لها العديد من المكاسب.

من جهته نوه المهندس العبيد بحرص صدارة على دعم الرؤية الرامية إلى تطوير الصناعات التحويلية، لافتا النظر إلى أن شركة (صادق – إلكو) تعد جزءاً من إستراتيجية النمو التي تتبعها المجموعة السعودية للتطوير والابتكار (صادق).

وبين أن المشروع سيسهم في تقديم مواد كيميائية جديدة من شأنها تمكين المزيد من الصناعات التحويلية في المملكة، كما أنه سيكون بمثابة قيمة مضافة للاقتصاد المحلي، وحافظة للصادرات السعودية، إلى جانب خلق فرص عمل مستدامة ومتميزة تتماشى مع رؤية المملكة 2030، وسيكون للمشروع المشترك عدة أنواع مختلفة من المفاعلات، وقدرات التفاعل المرنة التي تمكن الشركة من إنتاج مجموعة واسعة من المنتجات المصممة خصيصاً وفقاً لمتطلبات العملاء واحتياجات الأداء، مشيراً إلى أن مشروع الإثيلين أوكسايد والبروبلين أوكسايد هو جزء من مجموعة مشاريع الجيل الثالث لدى المجموعة، الذي تبلغ استثماراته حوالي 70 مليون دولار أمريكي.

بدوره قال المدير التنفيذي الفني في شركة (ILCO) الألمانية: “نحن نجلب المعرفة الفنية لتصنيع المواد الكيميائية المتخصصة في المملكة، وسيكون لشركة (صادق – إلكو) دور مهم في تنويع سوق المواد الكيميائية الحالية، كما أننا نقدم خدمات الدعم الصناعي لعملائنا، ومن خلال الجمع بين خبرتنا في الصناعات التحويلية والخبرة الفنية، مع سلسلة القيمة للمواد الكيميائية المتخصصة في صدارة، سنكون قادرين على جلب العديد من المنتجات الجديدة والمتميزة إلى المملكة”.