صندوق دعم المشاريع بوزارة المالية يوقع مذكرة تفاهم لتمويل مشروع أفنيوز الرياض

أعلنت شركة “شمول القابضة” توقيع شركة مجمع شمول التجاري التابعة لها مذكرة تفاهم مع صندوق دعم المشاريع إحدى مبادرات خطة تحفيز القطاع الخاص لتمويل جزء من مشروع “الأفنيوز- الرياض” بمبلغ 500 مليون ريال سعودي، انطلاقا من مبدأ إشراك القطاع الخاص لتحقيق أهداف «رؤية 2030»، كما تم في وقت سابق توقيع اتفاقية مبدئية مع تسعة بنوك خليجية بقيمة 5.1 مليار ريال سعودي لتمويل المشروع ذاته. ويعد “الأفنيوز – الرياض” المتوقع افتتاحه عام 2023، من أضخم المشاريع التجارية متعددة الاستخدامات في السعودية، الذي يتضمن واحدا من أكبر مراكز التسوق في العالم. وتأتي هذه الخطوة استكمالا لخطة شركة مجمع شمول التجاري في تمويل المشروع، بعد أن دخلت في اتفاقية منفصلة مع تسعة بنوك سعودية وكويتية لتمويل مشروع “الأفنيوز – الرياض”.

وجرى توقيع مذكرة التفاهم خلال فعاليات انعقاد مؤتمر القطاع المالي، الذي أقيم تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز في مركز الملك عبد العزيز الدولي للمؤتمرات؛ من قبل محمد الشايع رئيس مجلس إدارة شمول وفهد بن عبدالجليل، رئيس مكتب إدارة الدين العام ومستشار وزير المالية، بحضور محمد بن عبدالله الجدعان وزير المالية السعودي والدكتور نايف الحجرف وزير المالية الكويتي.

وعبر رئيس مجلس إدارة شركة شمول القابضة السيد محمد عبدالعزيز الشايع عن كامل الثقة بالفرص المتاحة للاستثمار والتطوير العقاري في السعودية، ولا سيما المشاريع المتميزة بحجمها الهائل ومكوناتها الفريدة كمشروع الأفنيوز- الرياض. وأشار إلى أن المشروع سيوفر آلاف الفرص الوظيفية، بما يساهم في تحقيق مستهدفات “رؤية المملكة 2030″، إضافة إلى دعم قطاعات عدة منها قطاع الخدمات والتجزئة والسياحة في المملكة.

ويبرز مشروع “الأفنيوز- الرياض”، في موقع متميز في مدينة الرياض، ويمتد على مساحة 400 ألف متر مربع على تقاطع طريق الملك سلمان وطريق الملك فهد، ليكون أحد أكبر المجمعات التجارية في العالم. ويتضمن خمسة أبراج تضم أربعة فنادق من فئة خمسة وأربعة نجوم، وشققا سكنية ومكاتب، وسلسلة متاجر عالمية.