مركز التكامل التنموي يقود منطقة مكة نحو العالم الأول

تعتبر منطقة مكة المكرمة من أهم المناطق الجاذبة للاستثمار لما تتمتع به من مقومات قد لاتتوفر في المناطق الأخرى ويأتي في مقدمة ذلك احتضانها للحرم المكي الشريف وقربها من المدينة المنورة بالإضافة إلى التنوع الاجتماعي والجغرافي. و لم تغب أهمية هذه المنطقة عن أنظار القطاع العام والخاص فقد شهدت جدة ومكة والطائف ورابغ العديد من المشاريع العملاقة. ولكن طبيعة المنطقة تتطلب حاليا حلول عاجلة وقدرات عالية على معالجة المشكلات المتراكمة طيلة عقود من الزمن والتي أصبحت عائقا أمام التنمية تحول دون تحقيق العديد من تلك المشاريع الريادية. ومن أبرز المشكلات التي تواجه التجار الراغبين في الاستثمار, البيروقراطية في التعاملات الحكومية و ضعف البنية التحتية بجانب عدة أمور اجتماعية أخرى تتطلب مهارات خاصة في خلق الحلول غير تقليدية.

وهنا يأتي دور مركز التكامل التنموي إحدى مبادرات سمو الأمير خالد الفيصل للنهوض بالمنطقة والانطلاق إلى مرحلة جديدة. وقد دشن المركز عام 2015 بهدف دعم المشاريع التنموية تحديدا في مدينتي جدة والطائف لإيجاد شراكات تكاملية بين القطاعين الحكومي والخاص وإنعاش المشاريع المتعثرة بينما تتكفل “البلد الأمين” و “هيئة تطوير مكة” بمتابعة المشاريع التنموية بمدينة مكة المكرمة. و قد أشار سعد محمد مارق مستشار أمير منطقة مكة المكرمة خلال كلمته في منتدى جدة الاقتصادي 2016 أن مركز التكامل التنموي لا يقبل بأي تبرعات من رجال الأعمال حفاظاً على الشفافية والحيادية الكاملة بين جميع الجهات. وذكر أيضا أن منسوبي المركز يشرفون حاليا على متابعة ومراقبة 16 مشروعاً رياديا بمتابعة مباشرة من سمو أمير المنطقة.

وقد أسس المركز بعد إتمام العديد من الدراسات على تجارب دولية مماثلة ويعتبر جهاز مستقل تماما عن إمارة منطقة مكة المكرمة يعمل في بيئة مماثلة للقطاع الخاص. وقد أثنى العديد من رجال الأعمال والمستثمرين عن دور المركز الملفت في تذليل العديد من العقبات التي واجهتهم بالرغم من عمره القصير نسبيا ومتابعته المستمرة للجدول الزمني المحدد لكل مرحلة. كما نجح مركز التكامل التنموي في أولى مهامه إزالة عدة عقبات حالت دون إتمام البنية التحتية لمطار الطائف الدولي الجديد و ساهم في توفير ملياري ريال سعودي من تكلفة إنشاء المشروع من خلال السعي إلى تحقيق أفضل النتائج وفق أقل التكاليف عبر الاستثمار الأمثل للموارد.

يحتضن مركز التكامل التنموي قرابة 30 مهندس وإداري سعودي ذوي كفاءات عالية تم اختيارهم بعناية من بين 100 مؤهل من ذوي الخبرة. والجدير بالذكر أن العديد من منسوبي المركز هم نتاج برنامج الملك عبدالله للابتعاث الخارجي في درجة الماجستير حيث يتم إرسالهم لدورات تطويرية بوتيرة مستمرة ومتابعة مخرجات التدريب وتقييمها دوريا.

كما توجد وحدة استشارية هي المرجع لجميع عمليات المركز وتحدد التوجهات الاستراتيجية له وتساهم في إيجاد حلول تمويلية للمشاريع الريادية. وتركز توجهاتها على ثلاثة عناصر وهي الجهات الحكومية و رجال الأعمال والمصادر التمويلية.

وتكمن أولى أهداف المركز إلى إشراك القطاع الخاص في تنمية المدن وإزالة العبء عن الدولة كما يساهم في تسريع وتيرة العمل والإنجاز حسب الجدول الزمني المحدد. القسم الأول يرتكز على التنسيق بين مختلف الأطراف كالجهات الخدمية مثل شركة المياه الوطنية والشركة السعودية للكهرباء وغيرها من الجهات المعنية بالبنية التحتية والخدمات. اما القسم الثاني يهدف إلى تطوير الأعمال وخلق الأفكار حيث يقوم طاقم العمل بالتواصل مع رجال الأعمال والاطلاع على أفكارهم وتقييمها للتأكد من قابلية تنفيذها ومن ثم الإشراف عليها عند ثبوت جدواها. وقد نجح المركز بالفعل في تحقيق بعض المشاريع المطروحة وتحويلها إلى حقيقة وبذلك يمكن القول أن المقولة الشائعة التي تزعم سيطرة القطاع العام على زمام المبادرة قد تم كسرها. واخيرا ترتكز الوحدة الثالثة في مركز التكامل التنموي على تذليل العقبات التي يعاني منها القطاع الخاص.

وبذلك يستكمل مركز التكامل التنموي الإستراتيجية المتعلقة بتطوير منطقة مكة وتحقيق شعار “نحو العالم الأول” التي دوما ما كان يرددها سمو الأمير خالد الفيصل منذ توليه منصب أميرا للمنطقة و حلمه ببناء الإنسان وتنمية المكان. وقد يصبح المركز في السنوات القريبة القادمة عاملا رئيسيا في إرجاع العديد من المشاريع المتعثرة إلى الحياة مجددا ويصاحبها إرجع الأمل والتفاؤل إلى نفوس المواطنين بإذن الله.

 

مشاريع يشرف عليها مركز التكامل التنموي

  1. تطوير الدوحة الغربية
  2. طريق الملك فيصل الدائري
  3. مواصلات جدة
  4. إسكان ضاحية سلمان
  5. مطار القنفذة
  6. مروج جدة
  7. مقلع طمية (فوهة الوعبة)
  8. تصريف مياة السيول والأمطار
  9. قلب جدة
  10. تطوير خليج سلمان
  11. تطوير نادي الفروسية (كورنيش الحمراء)
  12. تطوير مدينة الملك فهد الساحلية
  13. مطار الطائف الدولي الجديد
  14. مشروع ورش عسفان
  15. واحة التقنية في الطائف