مركز المؤتمرات يستعد لإستقبال الزوار بكامل حلته في مركز الملك عبدالله المالي

يستعد مركز المؤتمرات الواقع في الواجهة الجنوبية الشرقية لمركز الملك عبدالله المالي لاستقبال الزوار قريباً والذي سيحتضن أول دار عرض سينمائي في السعودية وضمن الافخم على مستوى العالم يوم 18 إبريل الحالي للفيلم الأميركي “النمر الأسود”.

ويأتي ذلك ضمن إتفاق مع الشركة الأميركية العملاقة AMC لافتتاح ما بين 30 و 40 داراً للعرض في مدن المملكة خلال السنوات الخمس المقبلة.

وقد قام بتصميم المشروع المكتب الأمريكي العالمي سكيدموري، أوينغس وميريل “SOM” بتكلفة انشائية تساوي 960 مليون ريال وبمسطحات بناء تصل حتى 122,000 متر مربع ويأتي المشروع ضمن إستثمار عملاق يحتوي على وحدات سكنية و مكتبية وفندقية وتجارية بلغت مجموع تكاليف استثماراتها المسجلة حتى عام 2014 أكثر من 31 مليار ريال. والجدير بالذكر ان مكتب “SOM” يشتهر بأمتلاكه لحزمة من الأيقونات المعمارية المتميزة في السعودية منها برج بنك الراجحي و مقر البنك الأهلي التجاري و صالة الحجاج في مطار الملك عبدالعزيز الدولي.

هذا وقد تم تصميم مركز المؤتمرات وفق أعلى المعايير الهندسية حيث تمتاز هيكلتها ذات الحواف الحادة بمشهد الخيام البدوية والتي تحيطها الكثبان الرملية حيث تعتبر امتداداً للمناظر الطبيعية والثقافية الصحراوية في السعودية يحاط بين جنباتها مجموعة من الأبراج والمباني ذات الأشكال الهندسية المميزة والتي صممت بواسطة أكثر من 15 مكتب استشاري عالمي.

ومن الأمور الملفته للزائر رؤية أسقف المبنى الخارجية والتي تغطيها العديد من الشجيرات المنتقاه من البيئة المحلية كالصبار ورجله الصبار والثمام أما الجدران الداخلية فتمت زراعتها بواسطة خليط من النباتات ذات اللون الأخضر الداكن منها نبتة سرخس بوسطن والتي تساهم في تنقية الهواء. علماً ان هذه النباتات ليست بحاجة لسقيها يدوياً حيث تم تصميم مكونات مركز الملك عبدالله المالي لتكون مكملة لبعضها وذلك عبر نقل المياه الرمادية من الأبراج المجاورة والاستفادة منها في ري الأشجار و الأعشاب.

اما فيما يخص مرافق مركز المؤتمرات فهو يتميز بوفرة مواقف السيارات والتي تقدر بنحو 1300 موقف بجانب تخصيص جزء من المبنى كمحطة توقف للقطارات الخفيفة “المونوريل” مما يعني خيار إضافي للزوار بركن سياراتهم بعيدأ في إحدى مباني “سكاي باركس” الثلاثة والتي تكفي لإستيعاب قرابة 4900 سيارة. اما فيما يخص القاعات فقد تم تصميمها لتكون مرنة للتوافق مع مختلف الإحتياجات والمناسبات تكفي لاستيعاب 600 مقعد مع دعم صوتي متكامل و أنظمة ترجمة فورية. كما يوفر المركز بعض المرافق الأخرى منها مصلى ومطبخ وغرف إجتماعات مغلقة وساحات خارجية.