المركز السعودي لكفاءة الطاقة يعتزم تنفيذ مشروع قاعدة بيانات لمراقبة استهلاك الطاقة

علمت «الوطن» أن المركز السعودي لكفاءة الطاقة يسعى إلى التعاقد مع شركة مختصة لتنفيذ مشروع يهدف إلى تطوير قاعدة بيانات إلكترونية لموقع إلكتروني خاص بمراقبة السوق المحلي.

وبحسب المصادر، يسعى المركز إلى إنشاء قاعدة بيانات لمراقبة استهلاك الطاقة في عدد من القطاعات لتكون أداة معتمدة لمراقبة استهلاك الطاقة المحلية المتوقعة في كل قطاع وتحسين كفاءة الطاقة.

وكشفت بيانات المركز السعودي لكفاءة الطاقة عن تحقيقه تقدما ملموسا في تحسين كفاءة الطاقة في القطاعات الثلاثة التي يستهدفها المركز وهي: المباني، والنقل والصناعة التي تستحوذ على 90 % من استهلاك الطاقة في المملكة، حيث تم خفض كثافة استخدام الطاقة بنسبة 8 %.

ووفقا للمركز انخفضت كثافة استخدام الطاقة في قطاع البتروكيماويات بنحو 3 %، وفي صناعة الصلب بنحو 2 %، تحسن متوسط كفاءة استهلاك الوقود في السيارات بنسبة 11 %، في حين تحسنت كفاءة أجهزة تكييف الهواء بنسبة 57 %.

وتوضح البيانات أن القطاع الصناعي يستهلك 42 % من الطاقة الأولية بالمملكة، وتستأثر صناعات الحديد والبتروكيماويات والأسمنت بنصيب الأسد من الطاقة في هذا القطاع بنسبة تصل إلى 80 %.