ميناء جدة الإسلامي يناول 5 ملايين طن من البضائع و 424 ألف حاوية خلال يوليو

حقق ميناء جدة الإسلامي مناولة 5,2 ملايين طن من البضائع بنسبة زيادة بلغت 12%، بمتوسط تفريغ يومي تجاوز 166 ألف طن، إضافة إلى تفريغ 424 ألف حاوية قياسية بنسبة زيادة بلغت 4%، وذلك مقارنة بالمدة المنقضية من العام السابق، بطاقة مناولة يومية وصلت إلى أكثر من 14 ألف حاوية قياسية يومياً.

كما حقق ميناء جدة الإسلامي خلال شهر يوليو المنصرم زيادة في إجمالي بضائع المسافنة بنسبة بلغت 22%، وذلك مقارنة بالمدة المماثلة من العام السابق، بواقع (2,4 مليون طن).

يأتي ذلك تأكيداً على قوة ومتانة اقتصاد المملكة، وقدرات الموانئ السعودية، وعلى رأسها ميناء جدة الإسلامي، الذي يلعب دوراً مؤثراً وفعالاً في دفع حركة التنمية والاقتصاد الوطني بالمملكة، حيثُ بلغت أقيام السلع الواردة عبره نحو (51) مليار ريال منذ مطلع العام الجاري، وحتى شهر يوليو الماضي، كما أن أداءه يعكس قُدراته اللوجستية الهائلة التي يتمتع بها، مما جعله الميناء التجاري المحوري الأول بمنظومة الموانئ السعودية، والموانئ الإقليمية.

ويمضي ميناء جدة الإسلامي قُدماً بوصفه أكبر موانئ المملكة نحو الإسهام في تحقيق الأهداف الرئيسية التي تواكب رؤية المملكة 2030م في أن تكون المملكة مركزاً لوجستياً عالمياً للتجارة البحرية ومحور ربط بين القارات الثلاث، وضمن الإستراتيجيات العامة المتوجهة نحو تعزيز قدرات الموانئ السعودية ورفع طاقاتها الاستيعابية وخدماتها التنافسية.

يذكر أن ميناء جدة الإسلامي استقبل 390 سفينة، حيث شملت الطنيات التي تم مناولتها نحو 851 ألف طن من المواد الغذائية بنسبة زيادة بلغت 23%، إضافة إلى مناولة أكثر من 724 ألف طن من مواد البناء بنسبة زيادة بلغت 14%، وذلك مقارنة بالمدة المنقضية من العام السابق، بالإضافة إلى أكثر من نصف مليون رأساً من المواشي الحية، إلى جانب استقبال ما يُقارب 20 ألف مركبة وشاحنة.

وفي ذات السياق، استقبل الميناء خلال شهر يوليو المنصرم سفينة الحاويات العملاقة OOCL GERMNNY البالغ طولها 400 متراً، وعـرضها أكثر من 58 متراً، وبحمولة تزيد عن أكثر من 21 ألف حاوية قياسية، التي تم التعامل معها بكل كفاءة واقتدار، بفضل ما يتمتع به الميناء من تجهيزات ومعدات حديثة، وكوادر بشرية مؤهلة ومُدربة تدريباً عالياً.