هيئة تطوير المدينة: طرح مشروع النقل السريع بالحافلات للتنفيذ من قبل القطاع الخاص في الربع الرابع 2021

قالت هيئة تطوير منطقة المدينة المنورة، إن البدء بإجراءات طرح مشروع النقل السريع بالحافلات BRT للتنفيذ من قبل القطاع الخاص سيكون خلال الربع الرابع من العام المُقبل 2021.

وأوضحت في بيان لها، أنه تم طرح الكراسات في شهر سبتمبر الجاري، وسيتم استلام العروض وتقييمها خلال الشهر المقبل، مضيفة أنه سيتم ترسية المشروع على المكاتب الاستشارية الفائزة خلال الربع الرابع 2020، وتسليم الدراسة النهائية خلال الربع الثاني 2021.

وقال الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز، أمير منطقة المدينة المنورة، رئيس مجلس هيئة تطوير المنطقة، إن المشروع سيوجد قيمة مضافة في المدينة المنورة نظراً لقابلية تنفيذه بالشراكة مع القطاع الخاص وسرعة إنجازه وتشغيله خلال فترة تتراوح بين 24 – 36 شهراً.

ويتكون مشروع الحافلات السريعة ( BRT ) من مسارين رئيسيين بمجموع أطوال 52 كم، وتتضمن 33 محطة وقوف، وبطاقة استيعابية تصل إلى 1800 راكب في الساعة.

ويشمل المسار الأول 22 محطة وقوف في مسار يبلغ طوله 36 كم، لينطلق من محطة مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي وصولاً إلى محطة غرب المدينة المنورة مروراً بمجموعة من المحطات أبزرها محطة المسجد النبوي الشريف، ومحطة قطار الحرمين السريع، ومحطة مدينة المعرفة الاقتصادية، ومحطة مشروع رؤى المدينة، ومحطة الاستاد الرياضي بالعزيزية، فيما يشمل المسار الثاني 11 محطة وقوف في مسار يبلغ طوله 16 كم، لينطلق من محطة ميدان سيد الشهداء” جبل أحد ” وصولاً إلى مسجد الميقات مروراً بمجموعة من المحطات من بينها محطة المنطقة المركزية “شمال”، ومحطة الطريق الدائري المتوسط، محطة ميدان العنبرية، ومحطة دار الهجرة.

جاء ذلك خلال الاجتماع الأول لمجلس الهيئة للعام الجاري 1442هـ والذي أطلع خلاله على الخطة الزمنية لتنفيذ المشروع.

أرقام