وزارة الشؤون البلدية والقروية تطرح أكثر من 4500 فرصة استثمارية في 13 قطاعا عبر تطبيق «فرص»

طرحت وزارة الشؤون البلدية والقروية أكثر من 4500 فرصة استثمارية عبر تطبيق “فرص”، موزعة على مناطق المملكة تحت إشراف 285 بلدية وأمانة.

وقال لـ”الاقتصادية” المهندس خالد الدغيثر؛ وكيل الوزارة للتخطيط والبرامج، إن الوزارة تطرح شهريا نحو 450 فرصة استثمارية عبر التطبيق منذ إطلاقه نيسان (أبريل) الماضي، مشيرا إلى أن البلديات كانت في السابق تطرح الفرص عن طريق الصحف ما يضعف وصول الطرح لأكبر شريحة من المستثمرين.

وأوضح الدغيثر، أنه يمكن للتطبيق عرض تفاصيل مسودة الكراسات الاستثمارية واستعراض الفرص من خلال النطاق الجغرافي، إضافة إلى أسعار الكراسات وتحديد نوع النشاط، وشراء الكراسة بشكل إلكتروني. وبين، أن التطبيق يتيح للمستثمر اختيار قطاع محدد كمستهدف رئيس له، ومن ثم يتم تبيلغه عن طريق رسائل نصية بأي طرح في هذا القطاع.

وأشار إلى أن المرحلة الأولى من عمل المنصة زادت الفرص وعدد المتنافسين ومستوى الشفافية، مبينا أن معلومات الطرح متوافرة للجميع من خلال تطبيق “فرص”.

وقال الدغيثر إن من يحدد قيمة الكراسة هي البلدية أو الأمانة التابعة لها الفرصة الاستثمارية، وأن الوزارة تطرح بناء على خطة وفقا لاحتياج كل مدينة.

ويستهدف التطبيق 13 قطاعا وهي المراكز الترفيهية والرياضة والمصانع والمعامل والورش، والبنوك والصرافات الآلية، ومرافق الإيواء السياحية، والمستشفيات والمستوصفات، محطات الوقود، إضافة إلى المواقع الإعلانية، ومرامي وتدوير النفايات، ومرسى القوارب، ومرافق عامة، وأسواق النفع العام، وأخيرا الأكشاك.

وأعلنت وزارة الشؤون البلدية والقروية، في وقت سابق، مشروعا لتحديث لائحة التصرف في العقارات البلدية، بهدف إعادة مفهوم الاستثمار البلدي وتوسيعه؛ ليشمل العقارات والخدمات البلدية، وجميع الفرص الاستثمارية للوصول إلى مدن مستدامة بما يرفع من جودة الحياة في المدن لتحقيق أهداف “رؤية المملكة 2030”.

ويستند المشروع إلى نتائج دراسة تجارب عالمية، في تهيئة بيئة محفزة للاستثمار بالشراكة مع القطاع الخاص، لتحويل المرافق البلدية من مراكز مكلفة، إلى مراكز تجلب إيرادات لتخفيف العبء عن ميزانية الدولة، مع التركيز على دعم الاستثمار طويل الأجل في المشاريع الكبيرة والرائدة التي تتطلب قدرا كبيرا من التقنية والخبرة والاستثمار المالي، وتحديث آليات الاستثمار.