عينَّت “أدير العقارية” شركة “مشاركة المالية” مستشارًا ماليًا لها تمهيدًا لطرح أسهم الشركة في السوق السعودي الموازي “نمو”، وفق قواعد التسجيل والإدراج المعمول بها، في خطوة تؤكد قوة شركة أدير وقدرتها على مواصلة مسيرة النجاح في التوسع والنمو.

و وقَّع الاتفاقية من جانب أدير العقارية متعب بن حمد آل سعد الرئيس التنفيذي للشركة، ومن مشاركة المالية الرئيس التنفيذي للشركة إبراهيم بن فهد العساف.

وتعد أدير العقارية واحدة من كبرى شركات التسويق العقاري في المملكة، وتمتلك تاريخًا حافلاً بالإنجازات نظير نجاحاتها المستمرة في تسويق العديد من المشاريع العقارية الكبرى، بالإضافة إلى إدارة أهم المزادات العقارية، وتنفيذ عدد من الدراسات والأبحاث في مجال العقار. وتسعى “أدير” إلى أن تكون الرائدة في مجال عملها عبر تقديم خدمات تسويقية تلبي تطلعات عملائها، معتمدة على خبرتها الطويلة، وكادر عمل استثنائي يتمتع بأعلى درجات الكفاءة والاحتراف في العمل.

وأشار متعب آل سعد إلى أن نية “أدير العقارية” لإدراج أسهمها في السوق السعودي تأتي ضمن الجهود التي تبذلها الشركة لضمان نموها وتوسعها، وتعزيز بيئة العمل الاحترافية فيها، وتوسيع أنشطتها الاستثمارية، وتحقيق أفضل معايير الحوكمة، لما لذلك من انعكاس إيجابي على إيرادات الشركة ويعزز من مكانتها ويساهم في استدامتها واستمراريتها.

وبيَّن الرئيس التنفيذي لأدير العقارية إلى أن اختيار “مشاركة المالية” لتكون مستشارًا ماليًا للطرح يعود للخبرة الواسعة والسمعة الطيبة التي تتمتع بها في مجال إدارة الأصول والخدمات والاستشارات المالية والاستثمارية، وامتلاكها لفريق عمل متخصص في هذا المجال مما يعزز فرص نجاح اكتتاب أسهم الشركة.

ولفت آل سعد إلى أن السوق الموازي “نمو” أثبت حضورًا قويًا في سوق المال السعودي بعد أربع سنوات من إطلاقة ليمثل فرصة استثمارية مميزة لجميع فئات الشركات التي تلعب دورًا مهماً في دعم الاقتصاد الوطني ودفع عجلة التنمية فيه تحقيقًا لأهداف رؤية المملكة 2030.

من جانبه أشاد إبراهيم بن فهد العساف بخطوة شركة أدير العقارية لطرح أسهمها مؤكدا أن دخولها في السوق يشكل إضافة حقيقة نظرًا لسمعة الشركة وإمكانياتها العالية التي أهلتها لتكون من كبريات شركات التسويق العقاري في المملكة، كما أن إدراج الشركة عامل أساسي في رفع مستوى الحوكمة واستمرارية عمليات الشركة.

وأبدى العساف سعادته بالثقة التي منحتها أدير العقارية لـ”مشاركة المالية”، مؤكدًا أن هذه الثقة بمكانها تمامًا نظرًا لخبرة الشركة ووجود قاعدة واسعة من المستثمرين المؤهلين والمهتمين بمثل هذا النشاط، تتضمّن نخبة من الشركات ورجال الأعمال، ناهيك عن وجود فريق ذو خبرة واسعة في الاستثمار يمتلكون معرفة وثيقة بخصائص السوق ومتغيراته، ومتطلبات الإدراج وفقاً لأنظمة هيئة السوق المالية.

يذكر أن شركة “مشاركة المالية” تعمل بترخيص من هيئة السوق المالية برقم (27-13169)، وذلك للتعامل بصفة أصيل، وإدارة صناديق الاستثمار، وإدارة محافظ العملاء، والترتيب، وتقديم المشورة، والحفظ في أعمال الأوراق المالية. كما يقدم فريق المصرفية الاستثمارية في “مشاركة” حزمة متنوعة من الخدمات المالية والاستثمارية، وتشمل هذه الخدمات ترتيب تمويل المشاريع والشركات، وتقديم المشورة فيما يتعلق بأسواق رأس المال، وبناء الاستراتيجيات مثل زيادة رأس المال، وعمليات الاندماج والاستحواذ.