السعودية تستحوذ على 20.3 % من استثمارات الصين في العالم العربي بـ 39.9 مليار دولار

استحوذت السعودية على أكثر من خمس “20.3 في المائة” استثمارات الصين في العالم العربي خلال عقد ونصف “منذ 2005 حتى عام 2020” البالغة 196.9 مليار دولار.

ووفقا لرصد وحدة التقارير في صحيفة “الاقتصادية“، استند إلى بيانات دولية وصينية رسمية، جاءت السعودية أكبر الدول العربية استقبالا للاستثمارات الصينية خلال الفترة المذكورة بنحو 39.9 مليار دولار.

يعكس هذا الأمر العلاقات السعودية الصينية القوية بين دولتين من دول مجموعة العشرين، كما يعكس الفرص الاستثمارية الضخمة داخل الاقتصاد السعودي، أكبر اقتصادات المنطقة، ما وضعه في صدارة الاقتصادات العربية استقطابا للاستثمارات الصينية.

وحلت الإمارات ثانيا باستثمارات صينية تبلغ 34.7 مليار دولار، تشكل 17.6 في المائة من إجمالي الاستثمارات الصينية في العالم العربي خلال الفترة المذكورة.

ثالثا، جاءت الجزائر باستثمارات صينية تبلغ 23.85 مليار دولار، تمثل 12.1 في المائة من إجمالي الاستثمارات الصينية في العالم العربي خلال الفترة المذكورة.

وجاءت العراق رابع الدول العربية استقطابا للاستثمارات الصينية خلال الفترة من 2005 حتى 2020 بنحو 23.7 مليار دولار، تشكل 12 في المائة من إجمالي الاستثمارات الصينية في العالم العربي خلال الفترة المذكورة.

في المرتبة الخامسة، حلت مصر باستثمارات صينية تبلغ 23 مليار دولار، تمثل نحو 11.7 في المائة من إجمالي الاستثمارات الصينية في العالم العربي خلال الفترة المذكورة.

وبلغت استثمارات الصين في بقية الدول العربية الـ17 نحو 51.75 مليار دولار، تعادل 26.3 في المائة من إجمالي الاستثمارات الصينية في العالم العربي خلال الفترة المذكورة.

تشهد العلاقات بين السعودية والصين تطورا كبيرا خلال الأعوام الأخيرة، حيث أصبحت الصين في عام 2013، للمرة الأولى، أكبر شريك تجاري للمملكة، بينما تتبوأ السعودية مكانة أكبر شريك تجاري للصين في منطقة غرب آسيا وشمال إفريقيا لـ15 عاما متتاليا.

ويقوم أكثر من 20 ألف مواطن سعودي بزيارة الصين سنويا للسياحة والعمل والدراسة، ويتجاوز عدد الجالية الصينية في المملكة 20 ألف نسمة، كما يوجد نحو 40 جامعة صينية تدرس اللغة العربية، وفي عام 2019 دخلت مادة اللغة الصينية إلى المنهج الدراسي لعدة مدارس سعودية.

ويشهد التعاون الاقتصادي والتجاري بين الدولتين نموا سريعا أدى إلى ارتفاع حجم التجارة البينية بلغ نحو 2.04 تريليون ريال خلال آخر عشرة أعوام “منذ 2009 حتى عام 2019” موزعة على نحو 1.3 تريليون ريال صادرات سعودية إلى بكين، وأكثر من 700 مليار ريال واردات المملكة من الصين.