شركة شمول القابضة تعلن عن إعادة استمرار الأعمال في مشروع “الأڤنيوز- الرياض”

أعلن رئيس مجلس إدارة شركة شمول القابضة محمد عبدالعزيز الشايع، إعادة استمرار الأعمال في مشروع «الأفنيوز- الرياض»، بعد الاجتماع الرسمي مع العديد من المسؤولين في السعودية بقيادة وزارة الاستثمار ورعاية وزير الاستثمار خالد الفالح، وموافقة مجلس إدارة «شمول القابضة» ومجلس إدارة شركة المباني.

ويأتي الإعلان بعد تصريح الشركة في أغسطس الماضي عن الإيقاف الموقت وإعادة دراسة المشروع في ظل أزمة كورونا، إذ ذكر الشايع أن «الأفنيوز- الرياض» والذي تفوق قيمته 13 ملياراً سعودياً، يتمتع بموقع إستراتيجي متميز، يطل على تقاطع طريق الملك سلمان وطريق الملك فهد، ويمتد على مساحة 390 ألف متر مربع ومساحة تأجيريه تبلغ 400 ألف متر مربع.

وتوقع الشايع أن يصبح «الأفنيوز- الرياض» أحد أبرز العلامات الاستثمارية والتجارية في الشرق الأوسط، إذ سيضم فنادق، وشققاً سكنية، ومرافق صحية، ومكاتب ومواقف سيارات تتسع لنحو 15 ألف مركبة، ما سيجعله الوجهة المثلى للتسوق والترفيه والإقامة في السعودية، وسيساهم في تعزيز قطاعي الخدمات والتجزئة وخلق أكثر من 20 ألف فرصة وظيفية للسعوديين.

الراي