وقف سليمان الراجحي يطلق صندوق “مسلك” لدعم الطلاب

أطلقت مؤسسة سليمان عبد العزيز الراجحي للتمويل التنموي التابعة لوقف سليمان الراجحي صندوق مسلك التعليمي الذي يوفر فرص الاستقرار المالي والسداد الميسر للرسوم الدراسية للطلاب والطالبات من جهة وتقديم الدعم المالي للجامعات الذي يساهم في تحسين مخرجات التعليم ورفع مستوى البرامج المقدمة بمنهجية التمويل التنموي المستدام بدون فائدة على المستفيد النهائي. تأتي هذه المبادرة ضمن أربعة مبادرات أطلقتها المؤسسة، وهي (صندوق مسلك التعليمي، مركز جنى لبناء الأسر المنتجة، صندوق الاستدامة المالية لدعم المشاريع الخيرية، صندوق كسب لتمكين الأعمال (بهدف تنمية المجتمع والمساهمة في تحقيق برامج رؤية 2030 باعتبارها منهجاً وخارطة للعمل الاقتصادي والتنموي.

ذكر الأستاذ محمد الخميس الرئيس التنفيذي لمؤسسة سليمان عبدالعزيز الراجحي للتمويل التنموي بأن المؤسسة أحد مؤسسات وقف سليمان الراجحي، وهي متخصصة في الاقراض غير الربحي لدعم قضايا تنموية، حيث نقوم بدراسة الاحتياجات المجتمعية وإنشاء مبادرات تساهم في سد هذه الاحتياجات.

وأضاف الأستاذ الخميس “يعد صندوق مسلك أحدث صناديق المؤسسة، والذي تم اطلاقه في العام 2020م وتم خلال العام الأول توقيع اتفاقيات مع 11 جامعة حكومية وأهلية وتمويل 203 طالب وطالبة بأجمالي تعاقدات بلغ 40 مليون ريال، بحيث يمول الصندوق الطالب ليسهل عليه شراء المقعد الجامعي إذا كان التخصص مدفوع الثمن، فالمؤسسة هي التي تدفع هذه القيمة للجامعة ثم تقسط المبلغ على الطالب بدفعات ميسرة تصل إلى 12 سنة بحد أقصى، ويركز الصندوق على التخصصات الطبية، ففي العام الأول للصندوق تم تخصيص 60% من المقاعد التي تم تمويلها للتخصصات الطبية.

وأشار الأستاذ الخميس بأن أحد مستهدفات رؤية المملكة 2030 رفع نسبة المقاعد في الجامعية الأهلية بنسبة 7% خلال السنوات العشر القادمة، وهو ما نسعى للمساهمة في تحقيقه بالإضافة لخفض نسب البطالة حيث نهدف الى رفع كفاءة المستفيد لتكون منافسته على الوظيفة بشكل أفضل مما ينعكس على زيادة نسبة التوظيف. وفي ختام حديثة ذكر أن “وقف سليمان الراجحي بحكم انه المالك والممول للمؤسسة فدوره الأساسي يكمن في إطلاق هذه الصناديق من حيث التمويل والتشغيل في السنوات الأولى كما يقدم لاحقاً الضمانات للممولين. ولا ننسى ان نشير الى العلاقة المتميزة مع بنك التنمية الاجتماعية الذي يشارك في تمويل عدد من صناديق المؤسسة بضمان وقف سليمان الراجحي، كما ان لنا علاقات متميزة مع عدد من شركات القطاع الخاص وإدارات المسؤولية الاجتماعية في البنوك”.

وتحدث وكيل جامعة المعرفة الدكتور ناصر الجار الله مؤكداً على توافق أهداف الجامعة مع الصندوق “فهذا النوع من التمويل يتقاطع مع الأهداف الاستراتيجية للجامعة، فجامعة المعرفة من أوائل الجامعات التي وقعت مع صندوق مسلك دعماً لهذا النوع من التمويل وحاجة المجتمع له نظراً لفائدته المباشرة للمستفيدين”. بالإضافة الى الاستدامة المالية للجامعة، كما أنه يميز بين أدوار الطالب وولي الأمر حيث يخفف العبء في قضايا الرسوم الجامعية خاصةً انه بدون فوائد، لذلك هو من الأشياء المحببة للطلاب الذين يدرسون على حسابهم.

ختاماً ذكر عميد القبول والتسجيل وشؤون الطلاب في جامعة المعرفة الأستاذ الدكتور محمد الزامل بأن “مبادرة صندوق مسلك من المبادرات الرائدة التي اتاحت الفرصة للجامعات في عقد شراكات مثالية، وهذه من الأهداف الاستراتيجية التي تسعى لها الجامعات”. والشراكة مع صندوق مسلك من الشراكات التي تقدمها الجامعة في خدمة المجتمع، فهي تساهم في خدمة الطالب وتهيئة كافة الظروف المناسبة التي تدعم انتظامه في مسيرته الدراسية بالجامعة.